رد على الزمزمي : ممارسة البغاء السياسي على جثة البيعة حلال أيضا

07.08.2011 | Mohamed Jaite |  eplume.wordpress.com

لقد أثارني مقال للبرلماني عبد الباري الزمزمي على هذا المنبر تحت عنوان "الشيخ الزمزمي: خلع البيعة أمر من أمور الجاهلية" والذي جاء كرد على مقال لأحمد بن الصديق حول خلعه ل"بيعة" الملك محمد السادس، البيعة، كتعاقد سياسي، التي لا تعنيني لا من قريب ولا من بعيد أصلا ولاهي في عنقي إ ولكن ما أثارني في مقال "العلامة" هو تبريره للظلم والاستبداد والرضوخ له بدون ادنى حياء ولا استحياء 

"شيخنا الجليل" رئيس الجمعية المغربية للدراسات و البحوث في فقه "النوازل" و العضو المؤسس في الإتحاد العالمي "لعلماء" المسلمين، أبا إلا أن يمارس "البغاء السياسي على جثة البيعة المتفحمة " بنضال الأحرار من هذا الوطن إ فقد أتحفنا "العلامة" بباقة من "الأقاويل" الغريبة والعجيبة أمثال "لا يشترط في هذه الطاعة أن يكون الإمام عادلا أو صالحاً أو فاضلا" أو "إذ من المعلوم من الدين بالضرورة أن بيعة الإمام تكليف شرعي لا مجال فيه لإرادة الإنسان المسلم واختياره"، وما إلى دالك من تبرير وخنوع وخضوع

خلاصة القول استكينوا لجور الحاكم وتمنو الهداية له من الاستبداد، والذي، بالمناسبة، نعيش أشد أصنافه كما قال الكواكبي "حكومة الفرد المطلق، الوارث للعرش، القائد للجيش، الحائز على سلطة دينية"

"شيخنا الجليل"، تحدث في مقاله عن الجاهلية، فدعونا نستقصي امر هذه الجاهلية وحالها في بلادنا هذه الأيام

الجاهلية، قتل المتظاهرين المسالمين والذين خرجوا في أرقى الصور الحضارية وأكثرها جمالا مطالبين بأدنى الحقوق السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، من محاسبة المفسدين ومحاكمة الجلادين وحرية المواطنين ودستور ديمقراطي في الشكل والمضمون

والجاهلية هي الاستبداد بالسلطة واستعباد الناس للناس واستغلال الناس للناس واحتقار الناس للناس 

الجاهلية، ليست خلع ما يصطلح عليه "بالبيعة"، ان كانت أصلا في عنقنا ، ولكن الجاهلية هي إرغام الناس والمناضلين الشرفاء على قول "عاش الملك" تحت التهديد والضرب والشتم وتعابير "بلاغية" متميزة مثل "قول عاش الملك لدين موك" و "قول عاش الملك لربك" إ الا يذكركم هذا بالجاهلية الأولى، جاهلية قريش، يا سيدي ال"فقيه" ؟

ألا يذكركم هذا ببلال تحت الصخرة و"الكفار" فوقه "دينك اللات والعزى"، "دينك اللات والعزى" ؟

طبعا، ذالك زمان أراد أحراره الخروج من الاستعباد وجاهلية قريش والظلم ووأد البنات وهذا زمان يريد أحراره الخروج من استغلال الإنسان للإنسان والقمع والاستبداد إلى الحرية والكرامة و العدالة الاجتماعية 

لهم جاهليتهم ولنا جاهليتنا 

ختاما، يا سيدي "الفقيه" أهديكم هذا المقال "رهبان بورما وشيوخ المسيار" وهذه القصيدة، المعنونة أنا كافر، والتي كتبتها مند بضع أسابيع لأعلن "كفري" بدينكم، دين سلطانكم 

أنا كافر

كفرت بمقدسات هذا الوطن

كفرت بدين المخزن

وبيعة السلطان

ووحدة الأوطان 

كفرت بالمقدس وصناعة الإجماع

والاستغلال ورعاية الانتفاع وشرف الرعاع

كفرت بالسجود والركوع للعباد

وتعليمات وإشارات الأسياد

والهمزات السامية للاستبداد

كفرت بصناعة التاريخ وشرعية الأوثان

وسلطان المال ومال السلطان

فأعدموني لعمالتي وخيانتي

على سور الحرية الحمراء العشريني

محمد جعيط

مواطن مسلم كافر بدين السياسة إ

About these ads
Cette entrée, publiée dans Maroc, est taguée . Bookmarquez ce permalien.

Une réponse à رد على الزمزمي : ممارسة البغاء السياسي على جثة البيعة حلال أيضا

  1. mouka dit :

    Bravo, rien a dire. Bravo. J’espere seulement etre capable d’ecrire aussi bien en arabe. Malheureusement j’en suis incapable. Mais j’apprecie cette langue encore plus que le francais.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s